الصرصور الالماني

أحد أنواع الصراصير الصغيرة، حيث يتراوح طوله ما بين 1.3 سـم (0.51 بوصة) و1.6 سـم (0.63 بوصة)، إلا أنه عادةً ما يزيد حجمه. ويميل لون جلد الصرصور الألماني إلى درجة البني القريبة من الأسود، كما يتمتع بشريطَين أسودَين يمتدان بشكل متوازٍ من رأسه حتى قاعدة جناحيه. وعلى الرغم من تمتعه بأجنحةٍ، إلا أنه لا يستطيع الطيران. ويكثر وجود هذا الصرصور في الأماكن التي يسكنها البشر. حيث يوجد هذا الصرصور دائمًا في المطاعم وأماكن التصنيع الغذائي والفنادق ودور الرعاية. وفي الأجواء الباردة، يختبئ هذا الصرصور بالقرب من مساكن البشر نظرًا لأنه لا يقدر على تحمُّل البرودة بشكل كبير.  رؤيتها في ساعات المساء حيث تُعد من الحشرات التي يزيد نشاطها في الليل. قد تنبعث من هذا النوع من الصراصير رائحة كريهة عند تهييجه أو تخويفه

دورة حياته :  ثلاث مراحل بيض – حوريات – حشرة كاملة

: الاهمية الصحية

يمكن للصرصور أن ينقل البكتيريا المسببة للمرض مثل السلمونيلا على أرجلها، ووضعها لاحقًا على الطعام وتسبّب التسمم الغذائي . ويمكن للغبار المنزلي المحتوي على فضلاتٍ وأجزاءٍ من جسد الصرصور أن يُؤدي إلى الحساسية والربو عند بعض الأفراد.

طرق التخلص من الصراصير

: توجد العديد من الحلول لوجود الصراصير ، وللتخلص منها يمكن اتباع الآتي

  • سد الشقوق، والثغرات التي تكون حول المجاري، ومنافذ الكهرباء وحول أنابيب التدفئة، والتي من الممكن أن تدخل الصراصير من خلالها.
  • تغطية المصارف الموجودة في الطوابق السفلية من المباني، والعمل على فحص النوافذ والتأكد من أن جوانبها خالية من المنافذ التي يمكن من خلالها أن تدخل الصراصير.
  • استخدام حمض البوريك، أو الهليوغليف السيليكا، وهو من الكيماويات المستخدمة في محاربة الصراصير، وقد صُممت بخاخات الصراصير بحيث يمكن الوصول للأماكن الصعبة.

الصراصير

يقعُ الصرصور تحت عائلةِ الصرصوريات بالإضافة إلى الجندب، وهي من رتبةِ الحشرات المجنّحة، حيث تكون أجنحتها شفافةً بنية اللون، وجسمها مفلطحٌ بنيٌ مائلٌ إلى السواد مما يساعدها بالتنقل بين الفتحات الصغيرة والضيقة، وله ستّة أرجلٍ وقرنا استشعارٍ وعينان كبيرتان، ويعتبر الصرصور من الآفات المنزلية االتي تعمل على إلحاق الضرر الكبير بالمنازل وخصوصاً المواد الخشبية، بالإضافة إلى الأذى النفسي نتيجةً لرائحتها الكريهة.

الصرصور الأمريكي: ذو حجمٍ كبير، إذ يصل طوله إلى 5 سم ويميل لونه إلى البني المحروق، له جناحان مكتملان ويتواجد في الأماكن الرطبة.

معلوماتٍ غريبة عن الصراصير

  • تستطيع العيش لشهرٍ كاملٍ بدون غذاء.
  • تبقى على قيد الحياة لو توقّف قلبها لمدّة ساعة كاملة وتكون بكامل نشاطها.
  • تستطيع أن تتوقّف عن التنفس لمدة 45 دقيقة.
  • هي الكائنات الوحيدة التي ستبقى على قيد الحياة إذا حصل انفجار نووي على كوكب الأرض.
  • تركض بسرعة كبيرة تقدر بخمسة كيلومترات في الساعة.

طريق مكافحة الصراصير

  • تفقد الجدران، والشبابيك، والأبواب والتأكّد من خلوّها من أي شقوقٍ تسمح للصراصير بالدخول إلى المنزل. العمل على سدّ مخارج المياه والمكيّفات إذ تُعدّ مكاناً مثالياً لنموّ الصراصير وتكاثرها.
  • استخدام المبيدات الحشرية التي تحتوي على عدّة مخاليط من المبيدات، فالصرصور له قدرةٌ كبيرةٌ على إنتاج المضادات الحيوية للسموم التي تصيبه.

تظهر الصراصير في الأماكن التي لا يتم تنظيفها بشكل مستمر، وخاصة في الحمامات، فالصراصير تخرج عبر بالوعات الصرف الصحي، ومن أسباب ظهورها أيضا تسريبات المياه.

ونتبع في القضاء على الصراصير طريقتين، الطريقة الأولى رش المبيدات على الصراصير الظاهرة،، والطريقة الثانية هي رش المبيدات ويتم تعفير بودرة في بالوعات الصرف والمناهل المتواجدة في الموقع  لقتل البيضات والصراصير الصغيرة المختبئة.